30 نيسان/أبريل 2016 كتبه 

إصابة الأطفال بالقلق أثناء النوم له أسباب متعددة


من أكثر الأمور التي ترهق الأمهات في تربية الأطفال وتصيبهن بمخاوف كثيرة هي اضطرابات النوم التي تصيب الكثير من الأطفال الصغار، والتي يشعرن بالخوف من أن تؤثر بشكل سلبي على صحتهم وسلامتهم ،

إلا أن الأخصائيين في هذا المجال يؤكدون أن الأمر لا يدفع للقلق ، و أنه أمر طبيعي يمر منه الطفل عادة ، ويجب على الأمهات جميعا أن يعرفن أن ساعات النوم تختلف من طلف إلى آخر باختلاف الأعمار والظروف التي يمر منها كل واحد على حدة .

كما أن الأمهات لابد لهن التعرف على حاجات الأطفال واحترامها حتى تسهل عملية نوم الأطفال ومن الأفضل حسب ما يؤكده الخبراء منح الطفل أوقاتا محددة للنوم ويجب على الأم تحديدها وان تقاوم التواجد بقربه على لا يعتاد على النوم وهي قريبة منه، إذ يجب أن يعتاد النوم وحيدا، والابتعاد عن التغيرات المتكررة في مسألة النوم حتى لا يضطرب نومه ويؤثر ذلك على صحته النفسية والجسدية.

كما أن الأخصائيين يحذرون من مجموعة من المشاكل التي يواجهها الأطفال أثناء النوم مثل الخوف من الوحدة والعتمة، فيطلب أن تبقى بقربه وأن تضيئ الضوء لكى يشعر بالأمان، فهو يتوهم بوجود مخلوقات غريبة وينتابه الخوف من إغماض عينيه، لذلك ينبغي عليك أن تتحدثي معه وتشاركيه مخاوفه وتفسري له أن هذه الأمور مجرد أوهام. وقد يصاب الطفل بالتبول في الفراش، وهى حادثة شائعة عند الأطفال في سنواتهم الأولى لذلك تجنبي العقاب وساعدي طفلك على تخطى هذه المشكلة.

 

شارك المقال

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn


رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة