01 آذار/مارس 2016

عندما يعشق الطفل القراءة تسهل طريقه إلى المعرفة

تعتبر القراءة من الأمور المهمة جدا في حياة الفرد ليس فقط لدى الكبار وإنما لدى الأطفال الصغار الذين تتغير حياتهم عندما تجد أنهم يعشقون القراءة ، حيث يتعلقون بالكتاب الذي يصبح خير ونيس وأفضل رفيق في أوقات الفراغ،

كما أن القصص تصبح أجمل وأروع ما قد يراه ويتعلق فيه في عالمه البسيط والصغير .

لذلك ينصح الخبراء كل الآباء بتسهيل طريق الطفل إلى المعرفة وحب القراءة والاستطلاع وان يقوموا بتحبيب الكتب لديه حتى تكون أفضل صديق يختاره في كل الأوقات وذلك خلال جميع مراحله العمرية .
إن الطفل الذي يعي أهمية القراءة عن طريق أمه التي تزرع بداخله هذا الهاجس منذ الصغر تجده يقبل عليها ويسعى إلى المعرفة التي توصله الطريق الذي يبحث عنه ، كما أن المعرفة ظل نورا يهديه دوما إلى الطريق السليم، لذا على كل أم أن لا تتأخر في تعريف طفلها بالكتاب، وأن تسرع في خلق هذا  التعارف لصالحه أولا وأخيرا ومنذ الصغر .

شارك المقال

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn


رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة